اسم المقالة: حقائق الايمان واوهام الالحاد
المؤلف: د. محمد داود

بسم الله الرحمن الرحيم

وبه نستعين

المحاضرة الاولي

حقائق الايمان واوهام الالحاد

1-   القرءان يعلمنا كيف نرد علي الشبهات وذلك عن طريق :-

أ‌-      رد فعل علمي

ب‌-  رد فعل فكري

2-   القرءان يعلمنا ان الاسلام والمسلم لا يخشي النقد

قال تعالي(( ءاله مع الله قل هاتو برهانكم ان كنتم صادقين )) سورة النحل

فالذي خلق هذا الكون بكل ما فيه هو الذي انزل لنا هذا القرءان 

( اذن هو  اله واحد )

 

3-   القرءان مع غير المؤمن يعتمد في الحوار معه علي الدليل العلمي

فلا نق ولله قال الله تعالي ولا قال رسول الله صلي الله عليه وسلم

يكون الدليل العلمي هو المعتمد عليه في الحوار

قال تعالي(( سنريهم ءاياتنا في الافاق وفي انفسهم حتي يتبين لهم انه الحق )) سورة فصلت

وقداجتمع علماء  من تخصصات مختلفة جمعوا 1200 حقيقةعلمية

وقد تأكدالكلام – القرءان حق والايمان حق والله حق

كان يوجدجراح كبير وهو غير مسلم ارد ان يدخل الايمان عن طريق العلم وهو (( موريس بوكاي )) فجمع علماءمن تخصصات مختلفة  وقال فاتوا بالتوارةوالانجيل والقرءان واجمعوا الايات التي تتحدث عن حقائق الايمان مقارنة بحقائق العلم الحديث

فخرج في شأن القرءان بنتيجتين :_

1-    انه اكثر الكتب السماوية اشتمالا علي الحقائق العلمية

2-   ان القرءان الكريم وحده هو الذي لم يصادم في اية من ءاياته حقيقة من حقائق العلم الحديث

((فامن بعد ذلك ))

ثانيا:- اعتمد القرءان علي الدليل العقلي :-

قال تعالي ( وضرب لنامثلا ونسي خلقه )

كانت هذه الاية في شان العاص بن وائل حين انكر علي النبي البعث بعد الموت فاحضر عظمة وفركهاوجعلها رمادا ونفخ فيها في وجه المصطفي صلي الله عليه وسلم وقال اتزعم يا محمد ان الله عز وجل الذي تدعوه انت بعد ان صار هذا العظم رمادا ان يبعثه قال صلي الله عليه وسلم نعم

فصور لنا القرءان نص الشبهه قال (( وضرب لنا مثلا ونسي خلقه قال من يحي العظام وهي رميم * قل يحيها الذي انشاها اول مرة وهو بكل خلق عليم ))

واعادةالشيئ اهون من انشاءه اول مرة

وبداءالقرءان يصحح الصورة الذهنية للعاص بن وائل ليس كاله الذي من العجوة وعندما يجوع ياكله

قال تعالي (( الذي جعل لكم من الشجر الاخضر نارا ))

هذا الشجرالاخضر اذا احتاك باله حادة يخرج منه نار

وحالياالوقود الحيوي ياخذوا القمح والشعير ويخرجوا منه طاقة

فاله محمدصلي الله عليه وسلم خلق حاجات اقوي من خلق الانسان

قال تعالي(( اوليس الذي خلق السموات والارض بقادر علي ان يخلق مثلهم ))

فكان الغلطان يوضع المخلوق مكان الخالق

مقدرةالخالق عظيمة قال تعالي (( انما امره اذا ارادا شيئا ان يقول له كن فيكون )) سورةيس

 

قال تعالي (( لتبلون في اموالكم وانفسكم ولتسمعن من الذين اتوا الكتاب ومن الذين اشركوا اذي كثيرا وان تصبرواوتتقوا فان ذلك من عزم الامور ))

فالقرءااعتمد علي الدليل العقلي والعلمي

مع عدم السب والشتم قال تعالي (( ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوابغير علم )) سورة الانعام

فالالحاد موجة مقصودة ويستقطبوا بطريقة معينة

فمثلايقولوا علماء الدين عندهم قصص ومواعظ اتحب ان تكون معهم ام مع علماء الفضاء والعلم

ثم يتدرجف يقال للملحد الكتب السماوية بها اخطاء مثلا قول (( ان اوهن البيوت لبيت العنكبوت))

والعلماثبت ان خيوط العنكبوت اقوي من الفولاذ

نجد انالقرءان قال البيوت وليس الخيوط

وجاء ذكرالبيوت ( بيت العنكبوت ) دون عن غيرها

لان كل الحيوانات مها كانت عندما تولد تحافظ بالفطرة علي اولادها اما العنكبوت بعد الزواج الانثي تلتهم الذكر وقد ياكل بعضها بعضا

( ومايعقلها الا العالمون ) ( وما يذكر الا اولوا الالباب )

( هل القرءان ضد العلم والعقل )

لا

دائمايقول الله تعالي ( افلا يتذكرون – افلا تعقلون ))

والتكليف يكون للعاقل

 

ومن الاعجاز :-

ان كل معجزات الانبياء معجزات حسية تتناسب مع كل عصر وكل نبي ياتي بالمعجزة التي تؤيدهوتكون حجة له فموسي في وقت كان فيه السحر فاجاءت المعجزة من نفس النوع عيسي عليه السلام كان في عصر الطب وكانت معجزته بري الاكمة والابرص ويحي الموتي باذن الله

اماالقرءان معجزة عقلية

                        يخاطب العقل ويتناسب معالفطرة السليمة

القرءان امر بالبحث العلمي قال تعالي (( قل سيروا في الارض فانظروا كيف بدا الخلق ثم الله ينشئ النشاة الاخرة )) سورة العنكبوت

فلابد اننفرق بين العلم والدين

العلم يجيب علي كيف (( انظروا كيف بدا الخلق ))

الدين يجيب علي لما خلقنا ( قال تعالي (وما خلقنا الجن والانس الا ليعبدون )) سورة الذريات

فالعاق ليقول نري مهارة الصانع في صنعته

وعظمةالمخلوق دليل علي عظمة الخالق

قالعقلوالعلم يكتشف ولا يخلق

والخالق هوالذي يخلق

قالي تعالي(( ولا يحيطون بشيئ من علمه الا بما شاء )) صدق الله العظيم

 

 

 

 


 
   
   
  :الاسم
  :البريد الالكتروني
 
:التعليق
برجاء كتابة كلمة بيان فى المربع التالى للأستمرار  
 
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة لموقع الدكتور محمد داود  ©