اسم المقالة: هـل عاملتـه
المؤلف: د. محمد داود

29- هـل عاملتـه ؟

سمع عمر بن الخطاب رضى الله عنه رجلًا يُزَكِّى رجلًا ويُثْنِى عليه، فقال له سيدنا عمر رضى الله عنه: هل تعرفه؟ فقال الرجل: نعم. فقال عمر: لعلك رأيته يطيل السجود فى المسجد. فقال الرجل: نعم. فقال سيدنا عمر: هل عاملته؟ فقال الرجل: لا. فقال سيدنا عمر: إذًا فأنت لا تعرفه.

*****

هذا الموقف يحمل دلالات تربوية هادية منها:

·      أهمية جانب السلوك الاجتماعى فى تقييم الأفراد، فسيدناعمر t نبه الرجل إلى أن المعرفة الحقيقية بالناس لا تتأتى فقط بمعرفة أنهمعُبَّاد، ولكن بصلاحهم فى معاملاتهم الاجتماعية بين الناس.

ولقد رفع الإسلام من شأن الواجبات الاجتماعية، فجعل رتبتها تلى رتبةالإيمان بالله تعالى، قال تعالى: ﴿ أَرَأَيْتَ الَّذِي يُكَذِّبُ بِالدِّينِ (1)فَذَلِكَ الَّذِي يَدُعُّ الْيَتِيمَ (2) وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِالْمِسْكِينِ ﴾ (الماعون/1-3)، وقال تعالى: ﴿ خُذُوهُ فَغُلُّوهُ (30)ثُمَّ الْجَحِيمَ صَلُّوهُ (31) ثُمَّ فِي سِلْسِلَةٍ ذَرْعُهَا سَبْعُونَذِرَاعًا فَاسْلُكُوهُ (32) إِنَّهُ كَانَ لَا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ الْعَظِيمِ (33)وَلَا يَحُضُّ عَلَى طَعَامِ الْمِسْكِينِ ﴾ (الحاقة/30-34).

كما ربط الإسلام بين العبادة والسلوك الاجتماعى فى الإسلام، فامرأة عابدةكانت تكثر الصلاة والصيام، ولكنها تؤذى جيرانها بلسانها، قال عنها رسول الله  صلى الله عليه وسلم: «هى فى النار»،وأخرى لا تصلى إلا الفرائض ولا تصوم إلا رمضان، لكنها أحسنت المعاملة لجيرانها،فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «هى فى الجنة».

إن العبادة لها عظيم الأثر فى تصفية النفوس وإعانة العبد على فعل الخيرات والإحسان لإخوانه.

·   ومن دلالات الموقف أيضًا عدم التسرع فى الحكم على أحدإلا بعد معاملته؛ كى يتم التقييم بأسلوب علمى يتسم بشمول جوانب الشخصية، ويستوفىالعناصر الأساسية، ويقوم على أسس وحقائق، ولا يقوم على الهوى أو الرؤية الشخصية،أو الإحساس الفردى.

 ولذلك لم يقبل سيدنا عمر تقييم الرجل، وقال له: أنت لا تعرفه.

·   ومن دلالات الموقف أيضًا أن المؤمن كيّس فطن حذر، يحترسمن الناس، فكم أصاب الأذى أناسًا بسبب فرط ثقتهم بمن ليسوا أهلًا للثقة! ومن وصاياالقرآن لأهل القرآن قوله تعالى: ﴿ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا خُذُواحِذْرَكُمْ فَانْفِرُوا ثُبَاتٍ أَوِ انْفِرُوا جَمِيعًا ﴾ (النساء/71).


 
   
   
  :الاسم
  :البريد الالكتروني
 
:التعليق
برجاء كتابة كلمة بيان فى المربع التالى للأستمرار  
 
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة لموقع الدكتور محمد داود  ©