اسم المقالة: بسبب تاثير الهرمونات
المؤلف: د. محمد داود
New Page 5

بسبب تاثير الهرمونات

 الحمل يجعل المرأة اكثرعرضة للاكتئاب وللنسيان

 كشفت دراسة بريطانية أن الحمل يجعل المرأة كثيرة النسيان وان احتمالات الإصابة بالاكتئاب مرتفعة بسبب تاثير الهرمونات على المناطق المسئولة عن الذاكرة فى المخ.

وأعلنت ديان فارار ,استاذة بمعهد "برادفورد" البريطاني لأبحاث الصحة,الخميس في مؤتمر للجمعية البريطانية للغدد الصماء، أن قدرة التذكر المكانية تتراجع لدى الحامل منذ الشهر الرابع ويستمر لمدة ثلاثة اشهر بعد الولادة ,فغالبا ما تنسى أشياء في مكان ما ولا تتذكره..

 وقد قام الباحثون فى هذه الدراسة بمقارنة قدرة التذكر و الحالة المزاجية بين 23امرأة حامل و24 امرأة غير حامل عقب إخضاعهن لاختبارات. وقالت متحدثة باسم المعهد أن الحالة المزاجية للحوامل تتحسن مجددا عقب الولادة , مما يعني أن الهرمونات مسئولة أيضا عن ذلك.

 النساء الحوامل قد تتعرضن للإكتئاب والنسيان ولكنها مجرد عوارض عابرة

 هناك احتمالات مرتفعة للإصابة بالاكتئاب لدى النساء الحوامل حيث تتحسن الحالة المزاجية مجددا عقب الولادة

 خلصت دراسة بريطانية حديثة إلى أن الحمل يجعل المرأة كثيرة النسيان, حيث تتراجع قدرتها على التذكر في الشهور الثلاثة الأخيرة التي تسبق الولادة.

وطبقا للدراسة, يرجح الباحثون أن يكون لمعدل الهرمونات المتغيرة أثناء فترة الحمل تأثير على المناطق المسؤولة عن الذاكرة في المخ، إلا أنه ليس من المعروف حتى الآن كيف يتم هذا الأمر.

 ووفقا لبيانات ديان فارار، من معهد برادفورد البريطاني لأبحاث الصحة، يبدأ القصور بالتذكر لدى الحوامل في الشهر الرابع من الحمل، ليستمر لمدة ثلاثة أشهر بعد الولادة.

 وفي الدراسة, قارن الباحثون قدرة التذكر بالإضافة إلى الحالة المزاجية بين 23 امرأة حبلى و24 امرأة غير حبلى عقب إخضاعهن لاختبارات. وتبين من خلال الدراسة أيضا أن هناك احتمالات مرتفعة للإصابة بالاكتئاب لدى النساء الحوامل, حيث تتحسن الحالة المزاجية مجددا عقب الولادة.


 
   
   
  :الاسم
  :البريد الالكتروني
 
:التعليق
برجاء كتابة كلمة بيان فى المربع التالى للأستمرار  
 
 
 
 
جميع الحقوق محفوظة لموقع الدكتور محمد داود  ©